“أوقفونا على الحائط وأطلقـ ـوا النـ ـار علينا وعطـ ـل في الرصـ ـاصة خلص حياتنا”… راشيل كرم تكشف تفاصيل عن محاولة قتـ ـلها في التبانة!

حلّت المراسلة راشيل كرم ضيفة على برنامج “ولعاني مع المجدلاني” الذي يقدمه الإعلامي الزميل أنطوني مجدلاني عبر صفحته الخاصة على تطبيق انستغرام، حيث روت كرم أنها كادت أن تقـ ـتل لولا تدخل العناية الإلهية خلال تغطيتها الإعلامية لمعـ ـارك جبل محسن وباب التبانة حيث أوقفها أحد الأشخاص الى جانب المصور على الحائط و أطلـ ـق النـ ـار عليهما ولكن تبين أنّ الرصـ ـاصة “بايلة”وهذا الهجوم كان سنة 2013.

وفي سياقٍ متصل تحدثت راشيل عن اشمئزازها من الجو العام في البلد حيث وصفته بالمقرف والفوضاوي، مشيرة الى أنها فضلت الإبتعاد عن الساحة السياسية.

ولدى سؤالها عما ستطرحه على رئيس الجمهورية ميشال عون في حال قابلته أجابت كرم أنها ستسأله عن شعوره وهو يتعرض للإغتيـ ـال السياسي معتبرة أنه تعرض الى جانب النائب جبران باسيل الى CARACTER ASSASSINATIO N ومؤكدةً أنهما يتحملان جزءاً من المسؤولية فهما من المنظومة الحاكمة ولكن لا يمكن تحميلهما المسؤولية كاملة. ولفتت كرم الى أنّ الفساد مستشرٍ منذ عام ١٩٩٠، متسائلةً “لماذا لم يتعرض غيرهما لهذا النوع من الإغتيـ ـال السياسي؟”.

وقالت انها ان قابلت الامين العام لحـ ـزب الله السيد حسن نصـ ـرالله سوف تسأله أسئلة شخصية، وكشفت أنها قابلت رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وطلبت منه الجلوس في زنزانـ ـته التي اعتـ ـقل داخلها لأكثر من 11 سنة، كما تطرأت في حديثها الى كل من رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط.
vdlnews

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى