كيم جونغ أون: الولايات المتحدة تمثل أكبر عدو لنا وعلينا مواصلة تطوير الأسلحة النووية

وصف الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، الولايات المتحدة بـ”العدو الأكبر” لبلاده، مشددا على أن السلطات الأمريكية يجب عليها التخلي عن السياسات العدائية لتحسين العلاقات بين الطرفين.

وقال كيم جونغ أون، في كلمة القاها خلال اجتماع لحزب العمال الكوري الحاكم في كوريا الشمالية، إنه لا يتوقع أن يتم تغير النهج الأصلي للولايات المتحدة جاه بلاده أيا كان يتولى السلطة في واشنطن.

وتابع زعيم كوريا الشمالية، في رسالة ضمنية للرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، أن “الولايات المتحدة تمثل أكبر عدو” لبلاده، مشيرا إلى أن عليها “التخلي عن السياسات العدوانية لتحسين العلاقات الثنائية” بين الدولتين.

وفي غضون ذلك دعا كيم جونغ أون إلى تصميم معدات عسكرية أوتوماتيكية محدثة تتميز بجودة عالية، مشيرا إلى أنه يجب على كوريا الشمالية مواصلة تطوير الأسلحة النووية.

وشدد على أن كوريا الشمالية لن تستخدم قدراتها النووية إلا في حال محاولة “القوات العدوانية” استغلال سلاحها النووي ضد بلاده.

المصدر: “رويترز” + وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى