ضرب أمه التسعينية ضربا مبرحا …وهرب

رصد شريط فيديو لحظات صادمة للغاية، اعتدى فيها رجل بالضرب المربح على أمه، رغم أنه مسنة وتبلغ من العمر 95 عاما.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية على موقعها الإلكتروني أن الاعتداء وقع في فبراير الماضي، لكن السلطات تمكنت من القبض على الابن المعتدي مؤخرا.

وأظهرت الفيديوهات لورينزا رييس جالسة على أريكة في المنزل الذي تعيشه فيه مع ابنها بالمكسيك، قبل أن يقترب منها ابنها، حيث خلع سترتها وبدأ في هزها بعنف شديد، ووجه صفعات قوية على وجهها وركلها على ساقها.
وبعد لحظات، جلس جابنها وبدا عليه الغضب من حركة يديه السريعتين، وضربها مرة أخرى، وهو يتكلم.

وترك والدته المهنكة الجسم وهي تحاول النهوض من مقعدها، ولاحقا عاد الرجل وصفع أمه من جديد.

ويبدو أن الفيديو سجله أحد الجيران، وبعدما تسرب الفيديو إلى شبكات التواصل الاجتماعي، وصلت الشرطة إلى المكان، وكان الابن قد فر من المكان.

وكثفت النيابة العامة في العاصمة نيو مكسيكو تحقيقاتها وعمليات التفتيش قبل أن تعثر على الابن وتلقي القبض عليه.
المصدر: سكاي نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى