المتهم بقتل بطلة مصر يدلي باعترافات صادمة

ادلى إبراهيم معوض، 27 سنة، المتهم بقتل الطالبة روان الحسيني، بطلة العالم في كرة السرعة عام 2016، باعترافات صادمة حول قتلها بعد تمثيله للجريمة وسط حراسة امنية مشددة.

واعترف المتهم بقتل روان الحسيني، المسجل خطر، بأنه تعقبها لسرقتها وقتلها خشية افتضاح أمره: “كانت بتعيط فقتلتها علشان متفضحنيش، وأجبرتها على الصعود على السلالم لأعلى سطح العمارة، وفوق السطح قولت ليها هاتي الفلوس اللي معاكي قالتلي خدها 50 جنيه أهي قلت لها إقلعي حلقك وخدته وسرقت الموبايل ولما لقيتها بتعيط قتلتها علشان محدش يعرف لأنها شافت وشي”.

وأدلى المتهم بقتل الطالبة روان الحسيني، باعترافات تفصيلية أمام جهات التحقيق، بعدما تم القبض عليه بعد نحو 36 ساعة من ارتكاب الجريمة، حيث خضع لجلسات تحقيق موسعة وتبين أنه عقب اعترافه بقتل بطلة العالم في كرة السرعة، سرق حلقها الدهب والموبايل و50 جنيها كانت بحوزتها.

وأثار مقتل الطالبة روان الحسيني، الرأي العام في مصر خلال الساعات الماضية حيث انتهت الطالبة بالفرقة الثالثة في كلية التربية من التدريب الخاص بها في نادي دسوق الرياضي، ثم كانت متوجهة لزيارة خالتها في عمارة قريبة من محل سكنها ومكان تدريبها، إلا أن القاتل تعقبها واستغل الظلام بمدخل العمارة التي تقطن بها خالتها، وأجبرها تحت تهديد السلاح بالصعود معه لسطح العمارة ثم سرق ما بحوزتها وقتلها خنقا، بعدما رطم رأسها أكثر من مرة في الجدران.

المصدر: الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى