اجتماع إسرائيلي طارئ بشأن الترسيم.. الاتفاق خلال أسبوعَيْن؟!

سبوتنيك

عقد رئيس الوزراء الإسرائيلي، يائير لابيد، اجتماعا أمنيا طارئاً، اليوم الأحد، مع سلفه نفتالي بينيت، ووزير الدفاع بيني غانتس، وبعض المسؤولين الأمنيين بشأن بحث ملف ترسيم الحدود البحرية مع لبنان.

وأفادت هيئة البث الإسرائيلية، مساء اليوم الأحد، بأن لابيد أجرى اجتماعاً خاصاً مع بينيت وغانتس لبحث مدى التقدم في ملف المفاوضات الجارية مع لبنان بشأن ترسيم الحدود البحرية معها عبر الوسيط الأميركي، عاموس هوكشتاين.

فيما نقلت القناة العبرية الـ 13، مساء اليوم، عن لابيد توقعه التوصل إلى اتفاق مع لبنان حول ترسيم الحدود من خلال الوسيط الأميركي، قريباً، ربما خلال الأسبوعين المقبلين.

كان رئيس حكومة تصريف الأعمال، نجيب ميقاتي، قد أعلن أن “تقدّمًا حصل على صعيد ترسيم الحدود البحرية الجنوبية مع إسرائيل، ولكن لا تزال هناك تفاصيل ينبغي توضيحها”.

وقال ميقاتي، في حديث مع موقع “المونيتور”، على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، إن “الحل النّهائي لم يُنجز بعد”، مضيفا: أن “الوساطة الأميركية ساعدت في الدفع باتجاه إتمام الترسيم لكن لا تزال هناك تفاصيل ينبغي توضيحها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى