الولايات المتحدة تطلق قمرًا اصطناعيًا للتجسس!

أطلقت الولايات المتحدة، السبت، قمرا اصطناعيا للتجسس تابع لمكتب الاستطلاع الوطني الأميركي إلى المدار على متن صاروخ يونايتد ألاينس دلتا 4 الثقيل.

وانطلق قمر التجسس (إن آر أو إل-91) الساعة 3:25 مساء أمس السبت بالتوقيت المحلي، من قاعدة فاندنبرغ الفضائية في مقاطعة سانتا باربرا بكاليفورنيا.

ويعد هذا آخر إطلاق لـ”دلتا 4″ من الساحل الغربي، وقد تم التخطيط لعمليات إطلاق إضافية من فلوريدا قبل أن يتم استبدال دلتا بصواريخ فولكان سينتور التي تمثل الجيل التالي من يونايتد ألاينس دلتا.
وتم إطلاق (دلتا أي في هيفي) لأول مرة في كانون الأول 2004، وكانت هذه الرحلة رقم 387 لصاروخ دلتا منذ عام 1960 والإطلاق الخامس والتسعين والأخير من فاندنبرغ.

ويعد مكتب الاستطلاع الوطني الوكالة الحكومية المسؤولة عن تطوير وبناء وإطلاق وصيانة أقمار التجسس الأميركية التي توفر بيانات استخباراتية لواضعي السياسات ومجتمع الاستخبارات ووزارة الدفاع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى