قرار مفاجئ من ريال مدريد بشأن سوق الانتقالات الصيفية

فاجأ ريال مدريد الجميع بقراره بعد تمكنه من حسم صفقتي المدافع الألماني أنطونيو روديجر من تشيلسي الإنجليزي ولاعب الوسط الفرنسي أوريلين تشواميني من موناكو.

وضم الريال روديجر مجانا بعد انتهاء عقده مع، بينما ضم تشواميني من موناكو.

وقررت الإدارة إيقاف انتداب المزيد من اللاعبين الجدد للموسم المقبل، في انتظار حسم مستقبل بعض اللاعبين مثل ماركو أسينسيو وداني سيبايوس ولوكا يوفيتش وماريانو دياز.

وعزز ريال مدريد من قوة خطي الدفاع والوسط بعد انتهاء الموسم على الفور وفشل في ضم المهاجم الفرنسي كيليان مبابي، في انتظار اتخاذ مزيد من القرارات في يوليو المقبل.

وبعد مغادرة البرازيلي مارسيلو والإسباني إيسكو والويلزي غاريث بيل، تحركت الإدارة المدريدية سريعا لضم روديجر وتشواميني.

وقال فلورنتينو بيريز، رئيس بطل أوروبا، في مقابلة مع برنامج الشرينجيتو: “توقفنا حاليا لأنه ليس هناك متسع لانتداب المزيد (من اللاعبين)”.

وأضاف “ينتظرنا العمل بأكمله في يوليو وأغسطس، وينبغي مشاهدة ما سيحدث مع بعض اللاعبين الذين قد يغادرون الفريق”.

وهناك لاعبان مرتقب رحيلهما عن الفريق، هما الصربي لوكا يوفيتش والإسباني الدومينيكاني ماريانو دياز، وهذا من شأنه إضعاف الخط الأمامي للملكي.

ورغم قلة مشاركة اللاعبين، إلا أن المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي كان يعول عليهما في بعض المباريات لإراحة كريم بنزيما أو لاستبداله بأيهما إذا كان الفرنسي مصابا.

ويدرس اللاعبان الخيارات المطروحة بحثا عن مخرج من ريال مدريد.

وفي هذه الحالة، أمام إدارة حامل لقب الليغا ثلاثة خيارات: إما الإبقاء على بورخا مايورال أو تصعيد مهاجم الرديف خوانمي لاتاسا أو التوجه إلى سوق الانتقالات بحثا عن مهاجم آخر.

المصدر: “وكالات”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى